أفضل التجارب السياحية في مالمو، السويد

تعتبر مالمو ثالث أكبر مدينة في السويد بوابة متعددة الثقافات لأوروبا، فهي تربط السويد والدول الاسكندنافية مع بقية أوروبا، حيث تتصل بأوروبا الوسطى عن طريق جسر أوريسند الذي يربطها مع كوبنهاغن في الدنمارك، وعلى الرغم من أنها تقدم مظهرًا عصريًا للعالم إلا أن مالمو مدينة مليئة بالتاريخ، فقد تأسست في القرن الـ13 وكانت تابعة للدنمارك حتى القرن الـ16.

وفي الوقت الحالي تحتضن مالمو مجموعة متنوعة من المعالم السياحية بما في ذلك الهندسة المعمارية التي تعود إلى عصر النهضة الهولندي، وساحات البلدة القديمة الخالية من السيارات، وأطول برج في السويد، وأقدم حديقة عامة في العالم، والقلعة التي كانت تستضيف ملوك الدنمارك، فضلاً عن مجموعة متنوعة من المتاحف والمطاعم العرقية الجيدة.

أجمل المعالم السياحية في مالمو

1- جسر أوريسند

مالمو - جسر أوريسند

يقع جسر أوريسند الرائع على بعد 15 دقيقة بالسيارة من وسط مدينة مالمو، واكتسب شهرة واسعة في جميع أنحاء العالم منذ افتتاحه في عام 1999، باعتباره الجسر الذي يربط السويد بالقارة الأوروبية، ويتكون الجسر من 3 أجزاء أولها يمتد لمسافة 8 كيلومترات إلى جزيرة بيبيرهولم الاصطناعية، ومن هناك يتصل بنفق من أربعة كيلومترات ثم الجسر المشدود بالكوابل.

2- الجذع المتحول

مالمو - الجذع المتحول

يبعد برج الجذع المتحول حوالي 2.7 كيلومتر من محطة مالمو المركزية، ويمكن الوصول إليها بسهولة عن طريق الحافلة أو السيارة، ويبلغ ارتفاع البرج 190 متراً ويجمع بين المساحات السكنية والمكتبية وقاعات المؤتمرات، وقد استغرق هذا البناء الحديث أربعة سنوات وافتتح عام 2005.

3- ليتل سكوير

مالمو - ليتل سكوير

تعتبر ليتل سكوير واحدة من أكثر البقاع ازدحاما في مالمو، وهي مكاناً مثالياً لمشاهدة السكان المحليين والتعرف على الحياة اليومية في المدينة، وتحتضن الساحة مجموعة كبيرة من المنازل التي ترجع إلى القرون الـ16 والـ17 والـ18، فضلاً عن المقاهي التي تطل على الساحة، والمطاعم التي تقدم المأكولات العالمية المتنوعة من الأطباق السويدية التقليدية إلى السوشي.

4- قلعة مالمو التاريخية

مالمو - قلعة مالمو التاريخية

تحتضن قلعة مالمو التاريخية العديد من المتاحف الرئيسية داخل أسوارها التاريخية، بما في ذلك متحف مالمو للفنون ومتحف المدينة ومتحف التاريخ الطبيعي وحوض السمك الصغير، وقد تأسست القلعة نفسها في عام 1434، وكانت تصاغ عملة الدنمارك هنا في العصور الوسطى، وخلال القرن الـ19 تحولت القلعة إلى سجن.

5- حديقة الملك ومزرعة شجر القلعة

مالمو - حديقة الملك

تشتهر مالمو بمتنزهاتها الجميلة، أكثرها شعبية حديقة الملك التي تبلغ مساحتها 8.4 فدان، وتقع في قلب المدينة بجوار القلعة، وهي أقدم منتزه في المدينة، وكان يطلق عليها في الأصل اسم حديقة الملك أوسكار عندما افتتحت عام 1872، وهي موطن أول قطعة فنية في المدينة وهي نافورة الحديد الجميلة في وسط المنتزه التي تعود إلى عام 1882.

وترتبط حديقة الملك مع حديقة أخرى جميلة وهي مزرعة شجر القلعة عبر جسر صغير، وتحتوي هذه الحديقة على طاحونة القلعة والمزارع الموسمية بما في ذلك الخضراوات والزهور الملونة.

وعلى بعد حوالي 20 دقيقة سيراً على الأقدام من حديقة الملك توجد حديقة أخرى في مدينة بيلدامسباركن، وهي موطن أكثر من 10000 زهرة مزروعة في “زقاق زهور”، ويفضل زيارة هذه الحديقة بشكل خاص في فصل الخريف عندما الأوراق تتغير الألوان.

6- معرض مالمو للفنون

مالمو - معرض مالمو للفنون

افتتح معرض مالمو للفنون في عام 1975، ولديه واحدة من أكبر قاعات المعارض في أوروبا، ويستضيف معارض مؤقتة للفن المعاصر الوطني والدولي، ويقع المعرض داخل مبنى حديث مثير للإعجاب، استخدم في البناء الخرسانة والزجاج والخشب والألمنيوم، ويتكون السقف من 550 قبة تضم نوافذ زجاجية تسمح بدخول الضوء الطبيعي إلى داخل المعرض.

7- المتحف الحديث

مالمو - المتحف الحديث

افتتح هذا المتحف عام 2009 في مصنع سابق للكهرباء مع ملحق جديد باللون البرتقالي، ويعرض المتحف أعمال فنية حديثة ومعاصرة، تشمل الأفلام والتصوير الفوتوغرافي والتصميم واللوحات.

8- كنيسة القديس بطرس

مالمو - كنيسة القديس بطرس

تقع كنيسة القديس بطرس بالقرب من محطة مالمو المركزية، وهي أقدم كنيسة في المدينة حيث بنيت في القرن الـ14، ويحتوي هذا المبنى القوطي على مقعد خشبي مثير للإعجاب وحجارة قبر من القرنين الـ17 والـ18، بالإضافة إلى مجموعة كبيرة من الجداريات التي تزين السقف والجدران.

Booking.com
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق