السياحة في تريستا إيطاليا

تريستا هي مدينة إيطالية جميلة تقع على الحدود مع سلوفينيا، ومن المحتمل أنك لم تسمع بها من قبل، فقد لا تحظى بشعبية واسعة كما هو الحال مع البندقية وروما وفلورنسا ونابولي وسينك تير وفيرونا، لكنها لازالت تتمتع بالعديد من الأماكن الجميلة والمعالم الساحرة والأسباب الرائعة للزيارة. وعلى الرغم من كونها تقع في أقصى الطرف الشرقي لإيطاليا ، وقبالة البندقية عبر البحر الأدرياتيكي ، إلا أن هذه المدينة الساحلية تزخر بالأشياء التي يمكن رؤيتها والقيام بها

باعتبارها عاصمة منطقة فريولي فينيسيا، تعد تريستا واحدة من أكبر المدن في إيطاليا، كما أنها واحدة من أغنى المدن بسبب صناعة الموانئ والنقل البحري الضخمة ، والتي تم تطويرها على نطاق واسع بعد الحرب العالمية الثانية.

تتمتع تريستا بمزيج من العديد من الثقافات المختلفة ، ولا عجب في ذلك، فقد احتلت على مر التاريخ من قبل الرومان ، هابسبورغ، والقوات الألمانية والقوات المتحالفة معها قبل الانضمام رسميا إلى إيطاليا في عام 1954، ولكن لا تزال تريست تقدم أسلوب فريد وثقافة وتاريخ مختلفًا إلى حد ما عن بقية البلاد، ومن المثير للدهشة أن هذا المزيج من التاريخ والتراث يجلب معه شعورًا بالاستقلالية يختلف عن بقية إيطاليا ، لذلك فليس من المستغرب أن تطالب تريستا الآن باستقلالها ، بمعزل عن إيطاليا.

ساحة يونيتا دي إيطاليا

إذا كنت تبحث عن مكان رائع لبدء استكشاف تريستا، فنوصيك بزيارة ساحة ديل أونيتا دي إيطاليا ، التي تقع في مقدمة المدينة التاريخية، وتضم العديد من المطاعم والمقاهي الساحرة التي تتمتع بإطلالة خلابة على المشاهد الساحرة.

تحتل تريستا تاون هول مركز الصدارة في ساحة تريستا الكبرى، حيث تحيط المباني الحكومية الأخرى بجانبي المبنى، والتي ولكل منهما تصميم معماري مذهل، يذكرنا بالعمارة النمساوية خاصة في فيينا . كما ستجد أيضًا العديد من الآثار والتماثيل الرائعة المبعثرة في أرجاء الساحة ، وأبرزها العمودين الحديديين اللذين يقودكما إلى مدخل الساحة.

يقال إن هذه الساحة هي أكبر ساحة ساحلية في أوروبا وقد تم بناءها بتكليف من ماريا تيريزا النمساوية خلال عصر النمسا الأكثر ازدهارًا، والتي أدركت مدى أهمية الميناء ، معتبرة أنه الميناء الوحيد لإمبراطورية هابسبورغ ، وبالتالي ، فقد استثمرت بكثافة في تصميم تلك الساحة.

مولو أوداس الواجهة البحرية

لحسن الحظ ، فإن الميناء المليء بالرافعات هو في الواقع أبعد قليلاً وليس أمام تريستا مباشرة ، وبالتالي فهناك بعض المتنزهات الرائعة للاستمتاع بالمناظر الساحلية، ويعد مولو أوداس أحد أكثر الأماكن شعبية للاستمتاع بالواجهة البحرية، وهو رصيف حجري يمتد مسافة 300 متر في البحر الأدرياتيكي، وتنتشر على طول الكورنيش مجموعة من المقاعد، حيث يمكن للزائر الاسترخاء وقضاء فترة ما بعد الظهر ما بين أروع المشاهد الساحرة.

قناة تريستا الكبرى

على بعد مسافة قصيرة سيراً على الأقدام من الشرق من الساحة الرئيسية، ستشاهد واحدة من أجمل مناطق وسط مدينة تريستا، وهي قناة تريتسا، والتي يعود تاريخها إلى القرن الثامن عشر عندما استخدمتها السفن لتفريغ حمولتها.

يمكنك السير حول القناة، والاستمتاع بتناول العديد من الأطباق الايطالية التقليدية ما بين المطاعم والمقاهي مع أماكن للجلوس في الهواء الطلق ، مما يغريكم بالاستمتاع بالبيتزا أو المعكرونة تحت أشعة الشمس .

المسرح الروماني في تريستا

تتمتع تريستا بتاريخ طويل مع بقايا اثرية من حقبة ماضية، ويمكنك اكتشاف ذلك عبر مجموعة من المعالم التاريخية الرائعة، والتي يأتي في مقدمتها المدرج الروماني الذي يقع في وسط المدينة القديمة التاريخية ولا يزال محفوظًا إلى حد ما بالنظر إلى حقيقة أنه تم بناؤه في القرن الأول الميلادي!

كاستيلو دي سان جيوستو

لا يوجد في أوروبا نقص في القلاع بكل أشكالها وحجمها ، وتريستا ليست استثناء، إذ تتمتع بقلعة جميلة تقع فوق تل يطل على المدينة،  بالقرب من كاتدرائية تريستا وكنيسة فورنس الرومانية.

 وقد بنيت القلعة من قبل هابسبورغ في القرن الخامس عشر لحماية المدينة من الفينيسيين ولكنها لم تتعرض لأي نشاط، وبالتالي فقد تم الحفاظ عليها جيدًا ، حيث تقف دائمًا على حراسة المدينة وتضم الآن بعض المتاحف ومعارض الأسلحة العسكرية.

المقاهي على طراز فيينا في تريستا

 يُشار إلى أن تريستا لديها بعض من أفضل أنواع القهوة في إيطاليا، ويرجع الفضل في ذلك جزئيًا إلى التأثيرات النمساوية. لذلك ، لأولئك الذين يبحثون عن أفضل مدن القهوة في أوروبا ، يمكن العثور على المقاهي ذات الطراز الفييني في جميع أنحاء تريستا .

كاستيلو دي ميرامار

تريستا

تقع قلعة كاستيلو دي ميرامار على بعد 8 كيلومترات فقط خارج تريستا، وقد تم بناء الواجهة الحجرية البيضاء للقلعة التي بناها أرتشدوق ماكسيميليان من النمسا بين عامي 1855 و 1860 ، وتتمتع بإطلالة خلابة على روعة المياه الزرقاء العميقة وتضم حدائق على الطراز الإنجليزي والإيطالي. لذا ، فلا عجب أن تكون هذه القلعة التي تقع على الجرف فوق البحر واحدة من مناطق الجذب الرئيسية في تريستا.

 نظرًا لموقع القلعة ، فإنها تعد مكانًا رائعًا للاستمتاع بغروب الشمس الرائع،  لذا فعادة ما تجد عند الزيارة خلال هذا الوقت من اليوم المزيد من الحشود السياحية الضخمة.

متحف ديل ماري (المتحف البحري)

تريستا

تشكل نماذج السفن والتي يعد الكثير منها أعمالًا فنية بحد ذاتها، جزءًا كبيرًا من المجموعة الاكثر روعة في متحف ديل ماري، والتي تركز على سفن الإبحار في البحر الأدرياتيكي والبحر التيراني ، بالإضافة إلى قوارب الصيد عبر العصور. جنبا إلى جنب مع نماذج وضعت بشكل جميل من السفن الشراعية ونماذج مفصلة بشكل معقد لبعض من أكثر السفن السياحية شهرة في التاريخ.

تناول الطعام في المدينة

أفضل طريقة لتجربة اختلاط الثقافات في تريست هي اكنشاف مطبخها الشهي، حيث ستجد بجانب الأطباق الإيطالية التقليدية أطباق تريستا التقليدية ، فضلا عن مكونات أوروبا الشرقية غير الموجودة في بقية إيطاليا ، مثل الملفوف أو الكرين أو الفجل والجولاش.

الوصول إلى تريست

تريستا

إذا كنت تبحث عن رحلة يومية سهلة من فينيسيا ، فإن تريست تبعد حوالي ساعتين شرقًا ويمكن إضافتها بسهولة إلى أي خط سير رحلة خلال السياحة في إيطاليا، كما يمكن الوصول من تريستا في رحلة بسيطة لمدة ساعة و 15 دقيقة من ليوبليانا.

Booking.com
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق